أعلن رئيس الاتحاد الموريتاني لكرة القدم أحمد ولد يحيى، مساء اليوم السبت ترشحه بشكل رسمي لرئاسة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، حيث استعرض برنامجا انتخابيا تضمن عدة نقاط وتعهدات.

وتعهد ولد يحيى -خلال مؤتمر صحفي في نواكشوط- بزيادة الدعم المخصص للاتحادات الأعضاء ليرتفع من 200 ألف دولار إلى 500 ألف دولارسنوياً، بحلول عام 2023، إضافة “لضمان بث تلفزيوني أفضل للمباريات عبر القارة لفتح فرص تجارية جديدة”.

وأكد المرشح الموريتاني لرئاسة الكاف أنه سيعمل –في حال فوزه- على تقديم الدعم الفني والمالي للاتحادات الأعضاء من أجل تجديد وصيانة البنية التحتية القائمة، وذلك عبر بناء ملاعب و منشآت رياضية عالية الجودة في كل دول إفريقيا، وفق تعبيره.

وأضاف ولد يحيى أن برنامجه يتضمن إنشاء مسابقة جديدة باسم دوري أبطال أفريقيا لفئة الشباب تحت 19 سنة، وزيادة عدد الفرق والمباريات في دوري الأبطال وكأس الاتحاد.